بعد اصابتها بفيروس كورونا وتدهور حالتها الصحية، راجعت الاعلامية والممثلة ​ريهام سعيد​ حساباتها على صعيد ماضيها وحياتها الشخصية.

فعبّرت على وسائل التواصل الاجتماعي برسالة وجدانية تشكر بها الخالق على اهتمامه بها، واوضحت بأن نيتها تجاه الآخرين كانت دائماً ايجابية، وقالت باللهجة المصرية :"خلي بالك من اولادي". وجاءت هذه الرسائل بعدما تسبب فيروس كورونا بأضرار في الرئة.
وأضافت :"أكيد غلطت في حياتي لكن الغرض كان دائماً اظهار الحقيقة وافادة الغير. وان شعور الانسان بمرض قد يعرضه للموت يدفعه دائماً لمراجعة حساباته".