كشفت الممثلة السورية المقيمة في الإمارات ​مروة راتب​ أنها لم تخضع لعملية نحت، فظهرت بجسدها الطبيعي، وكشفت عن أنها تلبس ثياب داخلية بجوانب ممتلئة لتظهر بهذا الشكل. وكانت قد شاركت الجمهور صورة جديدة لها عبر حسابها الخاص على موقع التواصل الإجتماعي، ظهرت فيها وهي ترتدي فستاناً باللون البرتقالي ضيق كشف عن منحيات جسمها الغريب، وصدمت المتابعين بساقيها الممتلئين جداً عن منطقة الورك، وبطريقة غريبة، وأكد المتابعين كالعادة أنها خضعت لعملية نحت لتظهر بهذا الشكل، وعلقت مروة على الصورة موجهة تحية للشعب السعودي والكويتي: "الشعب السعودي والكويتي ودي ابوسكم شخص شخص بين عيونكم".

مروة راتب تثير الجدل بطريقة إعلانها تخرجها من الجامعة

وكانت أعلنت راتب تخرجها من الجامعة الأميركية، واثارت الجدل بقولها إنها أول فنانة وفاشنيستا تتخرج من جامعة أمريكية بهذا التقدير.
واتهمت بالغرور بعد ان تحدثت عن الذين يقلدونها: "أصير أول ممثلة وأول بروجر وإعلامية تتخرج بمعدل امتياز مع مرتبة الشرف، والوحيدة طبعا، أنا طالع روحي أصور إعلانات وأصور أعمال، وأروح بين مشهد ومشهد أقرا شوية، ورغم هذا جبت هذا المعدال، مخي ثروة، والمخ أقوى ثروة بشرية لازم الإنسيان يستغلها".
وتابعت: "يقلدوني دائما يقلدون طريقة شكلي طريقة جسمي يقلدون حتى طريقة إعلاناتي هل وصلتوا للي أنا وصلتله اليوم!".

مروة تتعرض للتنمر وترد

بعد أن سخرت الفاشينيستا فينيسيا من شكل مروة وتنمرها عليها، ردت مروة بحديث مع الإعلامية الكويتية مي العيدان: "لما يزيد الموضوع عن حدّه لازم تحطين حدود خاصة لما يكون هذا التصرف من شخص هو كان اكثر من ينادي بشعارات ضد العنصرية والتمييز والتنمّر".
وأضافت مروة: "أعرف ان ظرفها المادي لا يسمح لها بالدخول في قضايا فتسامحاً وتعاطفاً مني ما رفعت عليها قضية وطلعت بأدب واحترام ورديت عليها صحيح انه كان قاسي ولكنه كان في نطاق الأدب والأخلاق".