صدم خبير التجميل اللبناني ​سامر خزامي​ متابعيه بارتدائه ​فستان زفاف ​أبيض ضيقاً بقصة منخفضة جداً عند الصدر أظهرت شعر صدره كما أنه لم يحلق شعر يديه ، وعلق عليها :"لم أقل بعد "أقبل"، في إشارة على الجواب الذي ترد به العروس عندما يسألها الكاهن إن كنت تقبلين بفلان زوجاً لك.
ولم يعرف ما إذا كان خزامي بهذه الصورة قصد أن يعلن عن مثليته الجنسية وعن نيته الزواج من رجل أم أنها مجرد محاولة إثارة للجدل والظهور بملاس أنثوية.
وهذه الصورة ليست الوحيدة التي نشرها سامي في صفحته بل كانت خمس صور من بينها أزياء غريبة وأخرى بفستان مشابة لفستان زفاف باللون الأزرق.
وقد لفتت الممثلة السورية ​جيني إسبر​ النظر إلى إعجابها بمنشوره.
وإنها ليست المرة الأولى التي يصدم فيها سامر بملابسه وإطلالاته إذ سبق له أن نشر صورة مرتدياً بدلة وحذاء نسائياً بكعب عال.
إشارة إلى أن سامر خزامي خبير تجميل لبناني، تربى على يد والدته التي تعد رمزاً من رموز الجمال، وحاز سامر شهادة في التصميم الغرافيكي، ثم انطلق في عالم التجميل والمكياج ليلاحق شغفه وعشقه حتى نال لقب صانع الجمال.
وقد اشتهر بتطبيق مكياجه على العديد من الفنانات في لبنان والعالم العربي ومن أبرزهن ​نادين نسيب نجيم​ والفنانة ​أصالة​.