أعاد النجم العالمي ​كانيي ويست​ متابعة طليقتة نجمة تلفزيون الواقع ومواقع التواصل الإجتماعي ​كيم كارداشيان​، في صفحته الخاصة، فتساءل المتابعون إن عادا لبعضهما.
وبعد أن أحدثت كيم بلبلبة بإطلالتها بحفل الـ"​Met Gala​"، إذ ظهرت كيم بإطلالة سوداء من رأسها حتى قدميها، كما أنها غطت وجهها بالكامل بقماشة سوداء ولم تظهر حتى عينيها. كما تضمنت الإطلالة العديد من القطع الداكنة المتطابقة، وإحتوت على العديد من القطع المعقدة، كذلك لم تنسَ كيم القفازات السوداء. وتركت كيم شعرها يتدلى إلى أسفل ظهرها بتسريحة الـ "Ponytail".
ورغم الجدل الذي أثاره ظهورها، رافق كارداشيان بالسير على السجاة الحمراء رجلاً، لم يكشف عن هويته، بسبب إطلالته التي تشبه إطلالة كيم.
وتكهن الجمهور بأن يكون هذا الشخص هو كانيي، وتساءلوا حول عودتهما لبعض، ليتبين أن مرافق كيم هو ديمنا جفاساليا، مصمم الزي التي أطلت به في حفل الـ"Met Gala".