صدمت الفنانة العالمية ​سيلينا غوميز​ متابعيها على صفحتها الخاصة على موقع التواصل الاجتماعي بعد أن نشرت صورة عفوية لها وعلقت عليها كاتبة: "الفتيات يردن الفتيات".
وإعتبر كثر أنه بهذا المنشور أعلنت سيلينا عن تغير ميولها الجنسية لتصبح مثلية تحب الشابات بعد فشلها في الحب مع عدد من النجوم مثل جاستن بيبر وذا ويكند.
أما قسم آخر من المعلقين أشار الى أن تعليق سيلينا لا علاقة له في ميولها الجنسي إنما اغنية أو عمل تحضر له او أن الموضوع لا يعني شيئا على الاطلاق أو بمثابة دعم لحرية الاختيار الجنسي.