نشرت عارضة الأزياء السعودية المقيمة في أميركا ​مودل روز​ مجموعة صور لها من أحدث إطلالاتها عبر حسابها الخاص على موقع التواصل الإجتماعي، خطفت فيها أنظار المتابعين بفستانها الذهبي القصير والضيق.

وظهرت روز جداً ناعمة بماكياج خفيف جداً كما تركت شعرها القصير كما هو من دون أي تصفيف، وعبر المتابعون عن إعجابهم بها وبأناقتها.
وكان قد رد رجل الأعمال السعودي وزوج مودل روز ​محمد الحمود​، على الإتهامات التي وجهت له بمحاولة قتل وتعنيف زوجته، وذلك بعدما وصلت القضية إلى المحاكم وطلبت روز الخلع منه. وبمقطع فيديو نشره عبر حسابه الخاص على موقع التواصل الإجتماعي، قال محمد إنه لم يقم بملاحقة مودل روز كما إدعت عليه في القضية التي رفعتها ضده، وإن أجهزة التتبع الموجودة في سيارتها تم تركيبها من قبل الشركة وليس من قبله. وسأل الحمود الجمهور إذا كانوا يعتقدون حقاً أنه شخص غيور لدرجة أن يمنع زوجته من الخروج من المنزل لأي مكان، وأكد أن من يشهدون ضده بأنه كان يعنفها في فترة زواجهما هم كاذبون، إذ إنهم لم يكونوا مقربين من روز في تلك الفترة حتى يعرفوا تفاصيل حياتها.