إنتشرت على مواقع التواصل الإجتماعي صورة للفنان العالمي جاستين بيبر وزوجته عارضة الأزياء الأميركية هايلي بيبر من حوض الإستحمام وظهر فيها الثنائي يقبلان بعضهما البعض، وهما شبه عاريين، ما أثار جدلاً واسعاً بين الجمهور الذين أكدوا أن الصورة فاضحة جداً، ولا يجب تداولها بين الجمهور.

وكان قد أمضى جاستين بيبر​ وقتاً مميزاً مع زوجته هايلي في لاس فيغاس، حيث أحيا حفلين غنائيين، ونشرت هايلي صورة على صفحتها الخاصة على موقع التواصل الاجتماعي، تظهر فيها وهي تتبادل القبلات مع زوجها. وعلقت على الصورة قائلة: "كم كانت رائعة نهاية الأسبوع".

جاستين بيبر وكرة القدم

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورا للنجم العالمي جاستين بيبر وهو يمارس هوايته المفضلة وهي لعبة كرة القدم، وذلك برفقة أصدقائه في لوس أنجلوس، بأجواء سيطر عليها الحماس.
على صعيد آخر، اعتذر جاستن بيبر عن تعبيره عن محبته لألبوم نجم موسيقى الريف مورغان والن الذي يحمل عنوان Dangerous.
وذكر بيبر البالغ من العمر 27 عاماً، أنه لم يكن يعلم أن مورغان متهم بالعنصرية بعد استخدامه كلمة أميركية تشير إلى ذلك.
وكتب بيبر عبر خاصية الستوري على صفحته :"لم يكن لدي أي فكرة أن الرجل الذي نشرت موسيقاه نُشرت له مؤخرًا تعليقات عنصرية، أنا لا أؤيد أو أتسامح مع أي نوع من العنصرية أو التمييز. لم تكن لدي أي فكرة، أعتذر بصدق لأي شخص أسأت إليه".

جاستين بيبر وحمل هايلي

نفت عارضة الأزياء الأميركية هايلي بيبر خبر حملها من زوجها الفنان الكندي جاستين بيبر، الذي كان قد شارك المتابعين منشوراً غامضاً حول الأسرة ووضع صورة مفضلة له تجمعه بزوجته هايلي ، وأرفق الصورة بعبارة "أم وأب".
وتوالت التعليقات على منشور بيبر، وتكهن الكثيرون بأنه يقوم بالإعلان عن حمل زوجته بعد زواجهما المستمر منذ أكثر من عامين، وبعد ذلك قررت هيلي الخروج عن صمتها بعد إثارة منشور زوجها كل هذه الضجة لتحسم شائعات حملها وتوضح حقيقة الأمر.
وعلقت هايلي على منشور زوجها، قائلة: "ينبغي عليك تغيير العبارة المكتوبة بوالد ووالدة الكلب حتى لا يلتبس الأمر على الجميع"، حيث ساد الاعتقاد بانتظارهما طفلاً في الفترة المقبلة، لكن في حقيقة الأمر هما اقتنيا كلباً جديداً.
ومن المعروف عن الزوجين أنهما يؤجلان فكرة الإنجاب في الوقت الحالي، ويركزان بشكل كبير على حياتهما المهنية وأيضاً الشخصية، فهما يريدان الاستمتاع بأوقاتهما في المقام الأول قبل التطرق لفكرة الحصول على أطفال وزيادة عدد أفراد أسرتهما.