أثارت أخبار انتشرت عن إحتمالية ​نهاية الإنترنت​ من خلال ​عاصفة شمسية​ محتملة مخاوف الكثيرين، لكن صرح رئيس الجمعية الفلكية بجدة، المهندس ماجد أبو زاهرة، أن ما يتم تداوله عن "نهاية الإنترنت" هو جزء من بحث تم تقديمه في مؤتمر اتصالات البيانات SIGCOMM 2021 وليس توقع بوصول عاصفة شمسية كبيرة خلال الأيام القليلة المقبلة، وهناك بحوث سابقة تحدثت عن هذا الموضوع.
ونشير إن الأرض تغمرها الشمس دائما بضباب من الجسيمات الممغنطة المعروفة باسم الرياح الشمسية، ويرد معظم هذه الرياح الكهربائية من إحداث أي ضرر حقيقي للأرض أو سكانها، الدرع المغناطيسي لكوكبنا، وبدلاً من ذلك ترسل تلك الجسيمات نحو القطبين وتترك وراءها شفق قطبي جميل.
لكن كل قرن تقريباً، تزداد قوة هذه الرياح إلى عاصفة شمسية كاملة ممكن أن تتسبب بانقطاع الإنترنت وغيرها من الأمور وفقا ل​سانجيثا عبده جيوتي​، الأستاذ المساعد في جامعة كاليفورنيا.
ويعتبر جيوتي، أن على مشغلي شبكات الإنترنت الاستعداد جديا للتعامل مع تهديد الطقس الشمسي وفي خطوة أولى، يجب مد مزيد من الكابلات عند خطوط العرض المنخفضة.