ل​فصل الخريف​ وقع خاص على نفوس الأشخاص، وخصوصاً في تغيير موضة الملابس وديكورات المنازل، فيغلب الطابع الكلاسيكي والأنيق، كذلك تغلب الألوان المحمرة الرائعة والتي تبعث نوع من الدفئ على المنزل. علمًا أن أساس الديكور الخريفي هو الألوان الدافئة، جنبًا إلى جنب السجاد والمشالح والوسائد، التي تُثري المشهد.
إليكم بعض الـ tips والأفكار الأساسية التي تساعد بإضافة اللوك الخريفي على الغرفة:

- الشموع المعطرة: توزيع الشموع المعطرة أو فواحات الزيوت العطرية في غرفة الجلوس أو غرف النوم يضفي نوع من الرومانسية على الديكور ما يتلاءم مع الطابع الخريفي
-أكواز الصنوبر أو حبات الجوز: ملأ المزهريات بحبات الجوز أو أكواز الصنوبر للتزيين، أو حبة متوسطة الحجم من القرع العسلي أو كبيرة في الديكور الخريفي.

- تبدّل أغلفة الوسائد الخاصّة بالأريكة، مع إضافة مشلح كريمي اللون أو أبيض اللون إليها. بإشارة إلى أن الديكور الخريفي يجب التنويع في ملمس العناصر بين المخمل، المحبوك، المزخرف..
- المخمل في القماش: فهو يشيع الدفء في الخريف، وقد يحلّ على الأريكة الرئيسة أو الوسائد المرمية عليها، وكذا هو الفراء، والكشمير الناعم.

-بالنسبة للألوان، يتردد إستخدام درجات الأحمر والبرتقالي والأصفر كألوان أوراق الشجر في هذه الفترة، مع ظلال هادئة وحيوية بالأخضر، بالإضافة إلى الأزرق المائل إلى الرمادي والبنّي الغامق والكراميل الدافئ والأبيض الكريمي. أضف إلى ذلك، تتقدّم النغمات اللونية الترابية الخاصّة بالحجر، بصحبة الأخضر الناعم، مع الإشارة إلى أن التوليفة اللونية مناسبة للأقمشة أو الجدران.

-كذلك لهذه الألوان وقع قوي في الديكور، فهي ألوان جرئية وبالتالي يكفي حضورها من خلال إكسسوار أو الوسائد أو طلاء الجدران، الأمر الذي يكفل أن تحدث تأثيرًا كبيرًا في الديكور.

- تعليق الزينة على حبل: من المناسب التمتع بديكور مريح ودافئ عن طريق تعليق الزينة ذات ألوان الخريف الدافئة فوق السرير أو على طول رف.
- إستخدام بعض الكلمات الشاعرية: يمكن اختيار اقتباسًا يذكّر بالموسم لغرض إعداد لوحة أو شراء عملًا فنيًّا يعرض إحدى العبارات المستوحاة من الخريف، مع تعليقه فوق طاولة صغيرة أو بوفيه أو دمجه مع الإكليل.