أعلنت مقدمة البرامج الحوارية العالمية ​ويندي ويليامز​ إلغاء عدد من مشاريعها المهنية، وذلك بعد تعرضها لوعكة صحية مفاجئة، لم تكشف عن تفاصيلها بعد.


وكانت نشرت ويندي صورة لها مع تمثالها الشمعي، وذلك على حسابها الخاص، وقد اثارت الصورة جدلا كبيرا بين الجمهور اذ ان بعضهم لم يفرقوا بينها وبين التمثال الشمعي.
كما كشفت مؤخرا عن تعرّضها للاعتداء الجنسي، وقد تحدّثت ويندي عن تعرضها للاغتصاب من قبل مغني الراب الراحل شيريك، والذي كان مشهوراً في أواخر الثمانينيات وتوفي في عام 1999.