نشرت الإعلامية الكويتية ​حليمة بولند​ مجموعة صور لها عبر حسابها الخاص على موقع التواصل الإجتماعي ظهرت فيها وقد لبست الملابس التقليدية في الهند أي الساري ونسقت معه إطلالة بلوك هندي بإمتياز، وعلقت على الصور: "كله شغل إيد، يهبل شوفوا التفاصيل، وكرني بأيام الهند، وسفرتي الجميلة مع أهلي، كانت أيام تجنن، راح أوريكم التفاصيل بس خليني أكل ميتة جوع، بروح آكل أكل ياباني، يعني اللبس هندي والأكل ياباني".

وتفاجأ المتابعين بإتقانها التزين بهذا الشكل.
ودائما ما تثير حليمة الجدل بين المتابعين بإطلالاتها فنشرت مؤخراً صوراً عبر حسابها الخاصّ ظهرت فيها بملامح مختلفة تماماَ، فبدت بوجه نحيف ومنحوت وشفاف منتفخة جداً وأنف صغير، وحتى شكل عينيها إختلف تماماً، ما جعلها تبدو كأنها امرأة أخرى.
واعتادت حليمة على إثارة الجدل في ما يخص شكلها خاصة أنها تعتمد بشكل كبير على عمليات التجميل، التي تخضع لها لتغيير ملامح وجهها، والتي غالباً تأتي بنتيجة عكسية ولا تحظى بإعجاب المتابعين لها. ودائماً ما تتعرض حليمة للإنتقادات بسبب مبالغتها.