انتشرت صورة للنجمة التركية ​هاندا أرتشيل​ اعتبرها الجمهور صادمة، اذ ظهرت فيها بدون حمالة صدر، واكتفت بزي يغطي صدرها قليلا باللون الأحمر، كما انها فكّت أزرار الشورت الذي ترتديه، الأمر الذي شكّل جدلا كبيرا بين الجمهور، فمنهم من ظنّ ان الصورة مركّبة، والبعض الآخر اشار الى ان هاندا كانت ربما ثملة في الصورة.
وكانت نشرت هاندا أرتشيل، عبر خاصية الستوري في صفحتها الخاصة على موقع التواصل الإجتماعي، صورة خطفت فيها أنظار عدد كبير من متابعيها.
وأطلت أرتشيل مرتدية حمالة صدر داخل منزلها بلقطة عفوية، ظهرت فيها بنحافة ملحوظة مع فقدانها بعض الكيلوغرامات في الفترة الأخيرة.

هاندا أرتشيل تظهر بحمالة صدر وبنحافة مفرطة

وبوقت سابق، نشرت أرتشيل، عبر خاصية الستوري في صفحتها الخاصة على موقع التواصل الإجتماعي، صورة خطفت فيها أنظار عدد كبير من متابعيها.
وأطلت أرتشيل مرتدية حمالة صدر داخل منزلها بلقطة عفوية، ظهرت فيها بنحافة ملحوظة مع فقدانها بعض الكيلوغرامات في الفترة الأخيرة.
وكانت انتشرت صور قديمة لهاندا أرتشيل تعود لعام 2018، أي قبل أن تخسر 15 كيلوغراماً من وزنها بالريجيم، وتفاعل المتابعون بشكل كبير مع هذه الصور، إذ ظهر واضحاً أنها كانت تعاني من السمنة، والتغير الكبير الذي طرأ على شكلها بعد الريجيم الذي اتبعته.

هاندا أرتشيل بأحدث إطلالة كلاسيكية

وكانت هاندا أرتشيل صورة جديدة قي صفحتها الخاصة على موقع التواصل الإجتماعي ظهرت فيها بكامل أناقتها بفستان كلاسيكي مثير.
وإعتمدت أرتشيل تسريحة شعر مجعدة تناسبت مع قصة فستانها وتصميمه المكشوف عن الصدر ووضعت ماكياجاً ناعماً بألوان ترابية لافتة.

هاندا أرتشيل بصورة نادرة بالحجاب

تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي صورة نادرة للممثلة التركية هاندا أرتشيل وهي ترتدي الحجاب، وهذا ما طرح العديد من التساؤلات خاصة من قبل متابعيها.
وفي رصد للتعليقات، تناول العديد من متابعي هاندا الموضوع على أنه رسالة بإبتعادها على الأضواء خلال الفترة القادمة، أو إعتزالها التمثيل نهائياً.
العديد من التكهنات طرحت، حتى طال بعضها الممثلة المصرية حلا شيحة التي كانت قد إرتدت الحجاب مؤخراً ، وأعربت عن ندمها من الأفلام التي قدمتها واخرها الذي جمعها بالفنان تامر حسني.
من ناحية أخرى، تمنى متابعي هاندا أن تكون الصورة عفوية ولا تحمل أي رسائل، مشددين على حبهم الكبير لها ولأدائها التمثيلي في معظم أعمالها.
الجدير بالذكر، أن النجمان التركيان كرم بورسين وهاندا أرتشيل كانا قد امضيا عطلتهما في منزل بعيد عن الأضواء والضجة الإعلامية، حيث شاركت هاندا متابعيها بصورة مثيرة أثناء تواجدها بجانب حوض السباحة، وقد لاقت الصورة إعجاب الكثيرين، الذين أرادوا إرتياد المنتجع نفسه.