بعد تعرضها لوعكة صحية، تواصل موقع "الفن" مع الممثلة اللبنانية ​بونيتا سعادة​ للإطمئنان على صحتها.
بونيتا أكدت لموقعنا، أن الحادث الصحي الذي تعرضت له عرضي، اذ توجهت إلى المستشفى عند الساعة الواحدة بعد منتصف الليل، بعد أن شعرت بوعكة و"شكة" ظنت أنها قد تكون بداية تجلطات، وأجرت الفحوصات اللازمة.
وصرحت بونيتا بأن حالتها الصحية ممتازة، مشيرة إلى أن ما حدث معها، هو أمر "نفسي" بسبب الضغوطات التي تمر بها.
وأشارت بونيتا إلى أنها ليست الوحيدة التي صادفت هذه الحالة، بل أيضاً بعض من معارفها للسبب نفسه، وهي الضغوطات التي يعيشها اللبناني في الآونة الأخيرة.
من الموقع "الفن" نتمنى السلامة لـ بونيتا عسى أن تكون حياتها مليئة بالصحة والعافية ودوام النجاح والتوفيق.