فنان أردني في رصيد العديد من الأعمال بينها "كفو" و"الله وعيونك" وتريد روحي" و"وياك أظل" وغيرها، ولا يقتصر الجمال فقط على صوته، بل أيضاً على شخصيته القريبة من القلب والمتواضعة.


الفنان ​حسين السلمان​ تواجد مؤخراً في لبنان، حيث صوّر كليب أغنيته الجديدة، بتوقيع المخرج اللبناني ​أحمد المنجد​.
وتم التصوير تحديداً في منطقة خلدة في لبنان، وتواجد موقع "الفن" في الكواليس حيث أجرينا لقاء مع حسين تحدثنا فيه عن عمله الجديد، وعن رأيه في العديد من المواضيع الفنية.

بدايةً أهلا بك عبر موقع "الفن" وفي لبنان...

شكراً لكم وشكراً لكل الكادر الحاضر معنا اليوم، ومليون تحية الى موقع "الفن"، أنا أتابعكم من الأردن.
هذه ليست المرة الاولى التي أزور فيها لبنان، بل الثانية والهدف هذه المرة عمل جديد.

أخبرنا عن الأغنية الجديدة التي صورتها في لبنان على طريقة الفيديو كليب..

من الممكن ان يكون عنوان الاغنية "وفى ما عندك"، وسنستقر على عنوان جميل بالإشتراك مع المخرج المبدع أحمد المنجد، الأغنية من كلمات الرائع ​علي المولى​ وألحان فضل سليمان وتوزيع موسيقي ​جمال ياسين​، العمل يشمل خلطة لبنانية فريدة، واخترت أن يكون التصوير مع الصديق والفنان والمخرج المميز أحمد المنجد.

لماذا اخترت لبنان لتصور الكليب فيه؟

لبنان بلد جميل وهو منبع للفن، وأتمنى أن يستعيد عافيته، ويعود أجمل مما كان، لأنه بلد خاص وفيه كل شيء للصراحة.

من الفنان الأردني أو الفنانة الأردنية الذي/التي تفتخر به/بها؟

الاردن بلد معطاء للكثير من النجوم الذين يتمتعون بصوت جميل ولكنهم مظلومون، وأذكر منهم ​عمر العبداللات​ و​أدهم نابلسي​ و​نداء شرارة​ و​ديانا كرزون​.

مَن مِن الذين ذكرتهم تعتبر أنه عمل على نفسه أكثر؟

أعتبر ان الفنان أدهم نابلسي هو من اشتغل أكثر على نفسه، واختار اجمل الاغاني والالحان المميزة، وربما سيجمعني ديو معه بإذن الله.

لماذا لم تشارك في برنامج مواهب؟

لا احبذ الفكرة على الاطلاق، بل افضل ان يعمل الفنان على نفسه، ويتخطى كل الصعاب للوصول الى مبتغاه، ولو خيرتني أن أقف على مسرح أي برنامج كهاوٍ، اقول مسرح "أراب آيدول" فقط.

هل تابعت برنامج "عراق آيدول"؟

تابعت للصراحة برنامج "أراب آيدول" كثيرا وتابعت قليلاً "عراق آيدول"، واليوم الأغنية العراقية باتت تراند.

هل من أغان جديدة أُخرى تحضر لها؟

نعم هناك أغنية عراقية، واُخرى أردنية وأُخرى مصرية.

لماذا اخترت أن تنتج لنفسك ولا تعتمد على شركة إنتاج؟

أعتبر نفسي حراً طليقاً لا تربطني أي قيود، لذلك افضل أن أكون بعيداً عن شركات الانتاج.

هل أحببت الأكلات اللبنانية؟

خلال وجودي في لبنان، أوقفت الريجيم، لأن الطعام هنا مختلف وجميل، وله مذاق رائع.