نشرت النجمة التركية ​هاندا أرتشيل​، عبر خاصية الستوري في صفحتها الخاصة على موقع التواصل الإجتماعي، صورة خطفت فيها أنظار عدد كبير من متابعيها.
وأطلت أرتشيل مرتدية حمالة صدر داخل منزلها بلقطة عفوية، ظهرت فيها بنحافة ملحوظة مع فقدانها بعض الكيلوغرامات في الفترة الأخيرة.
وكانت انتشرت صور قديمة لهاندا أرتشيل تعود لعام 2018، أي قبل أن تخسر 15 كيلوغراماً من وزنها بالريجيم، وتفاعل المتابعون بشكل كبير مع هذه الصور، إذ ظهر واضحاً أنها كانت تعاني من السمنة، والتغير الكبير الذي طرأ على شكلها بعد الريجيم الذي اتبعته.

هاندا أرتشيل تتصدر الترند مع اقتراب الحلقة الأخيرة

وكانت هاندا أرتشيل قد تصدرت الترند على مواقع التواصل الاجتماعي مع اقتراب موعد عرض الحلقة الأخيرة من مسلسل "أنت أطرق بابي" الذي جمعها بحبيبها الممثل كرم بورسين.
وقد شهد هذا المسلسل نجاحاً استثنائياً لعدة أسباب أولها الحبكة الرومانسية التي أطل بها النجمين اضافة الى قصة الحب التي جمعتهما وتطورت في الحقيقة ليصبحا ثنائيا ضمن احداث المسلسل وخارجه.

هاندا أرتشيل بالحجاب

وكانت قد انتشرت صورة نادرة للممثلة التركية هاندا أرتشيل وهي ترتدي الحجاب، وهذا ما طرح العديد من التساؤلات خاصة من قبل متابعيها. وفي رصد للتعليقات، تناول العديد من متابعي هاندا الموضوع على أنه رسالة بإبتعادها على الأضواء خلال الفترة القادمة، أو إعتزالها التمثيل نهائياً بعد نجاح "أنت أطرق بابي" ليتبين أن كل هذه التكهنات بعيدة كل البعد عن الحقيقة وان الصورة المتداولة هي من عمل تاريخي شاركت فيه بالسابق ولا علاقة له بالواقع أبدا فهاندا سعيدة بالنجاحات التي تحققها ولا تنوي الاعتزال او الابتعاد في الوقت الحالي.