التقط مصورو البابارازي صوراً للممثلة العالمية ​جينيفر غارنر​، أثناء تنزهها مع ابنها صموئيل بعد ظهر يوم الجمعة، نشرها موقع "ديلي ميل" الذي أكد من خلالها أن جينيفر تحرص على منح أبنائها المساحة والوقت لهم من حياتها بالخروج مع كل منهم بشكل منفرد على مدار الأسبوع.


وتأتي نزهة غارنر وابنها، بعد أقل من أسبوع من رؤية زوجها السابق جون ميلر وهو يسير بجوار منزلها، مما أثار تكهنات حول إمكانية عودة علاقتهما لسابق عهدها من جديد.
وذكر تقرير سابق نشر في الديلي ميل أن الممثلة جينيفر غارنر "أم خارقة" بعد أن شاركت ابنتها الكبرى بجلسة للعناية بالبشرة والأظافر، قبل أن تذهب بعدها مع ابنتها الصغرى الى النادي لمتابعة تمرينات السباحة.