صدر قرار بعدم توجيه إتهامات للنجمة العالمية ​بريتني سبيرز​ بعدما زعمت عاملة في منزلها، أنها إعتدت عليها بالضرب بعد مشادة كلامية حصلت بينهما، على الرغم من عدم تعرض أي أحد لإصابات.


وكانت خضعت بريتني سبيرز للتحقيق بعد أن اتهمتها مدبرة منزلها بالإعتداء الجسدي عليها، الا ان سبيرز نفت ما ادعته المدبرة، واصفة وفريقها هذا الأمر بالعاري من الصحة.
يشار إلى أن والد النجمة العالمية كان يخطط لإعادة ابنته للمصحة النفسية، الأمر الذي شكّل ضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي بين الجمهور.