تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي فيديو نادر للنجمة التركية ​هاندا أرتشيل​ عندما كانت مقدمة برامج في عمر الـ 18، واشار الجمهور الى ان ملامحها لم تتغير، الا انها حاليا أنحف من قبل.


وانتشر الفيديو بشكل كبير وتداولته وسائل الاعلام التركية بشكل واسع.
وكانت انتشرت ايضا صوراً قديمة لهاندا أرتشيل تعود لعام 2018، أي قبل أن تخسر 15 كيلوغراماً من وزنها بالريجيم، وتفاعل المتابعون بشكل كبير مع هذه الصور، إذ ظهر واضحاً أنها كانت تعاني من السمنة، والتغير الكبير الذي طرأ على شكلها بعد ريجيم التنحيف الذي قامت به.