ضجت مواقع التواصل الإجتماعي بأنباء عن انفصال الفنانة المصرية ​رنا سماحة​ عن زوجها الملحن سامر أبو طالب، خصوصاً بعد أن حذفا صورهما مع بعضهما البعض على مواقع التواصل الاجتماعي.


رنا ترفض الادلاء بالتفاصيل، خصوصاً أنها حامل من زوجها بابنهما الاول، الا أن البعض يحاول خلق الاسباب، والتكهن بأمور غير موجودة، مثل أن الانفصال قد يكون مرتبطاً بأعمال رنا، وأن زوجها لا يريد أن تستمر في مجال الغناء بعد الولادة، والبعض الآخر أشار إلى أن هناك خلافاً عائلياً أدى الى الإنفصال.
الإنفصال والتحدث عنه ليس عيباً، ولكن خلق أسباب، وإضافة معلومات لا صحة لها إلى الخبر، هما أمر معيب، خصوصاً أن رنا حامل، وقد تتأثر بكل شائعة في هذا الموضوع خلال هذه الفترة، لذا احترموا خصوصيتها، لأن الموضوع ليس للنقاش في "صالونات النساء".