استذكرت ​إليسا​ وجع العديد من ذوي مفقودي الحرب الأهلية التي مرت عليها 30 سنة ويصادف اليوم في 30 آب اليوم العالمي للمفقودين وكتبت في صفجتها الرسمية بموقع للتواصل الاجتماعي رسالة مؤثرة جاء فيها:"تخيلوا إنو الحرب خلصت من ٣٠ سنة وفي ناس بعدها حياتن معلقة على خبر… مفقودين بالآلاف منتذكرن اليوم باليوم العالمي للمفقودين، ومنصلي يرجعو لأهلن بخير أو بمجرد خبر، تا ينطوي هالجرح الموجع".


وأرفقت إليسا منشورها بصورة تدعو لوضع دبوس يرمز لمفقودي الحرب الأهلية اللبنانية وتضامناً مع أهاليهم وعليها شعار الصليب الأحمر اللبناني.
إشارة إلى أنه صدر القانون 105 بتاريخ 30 تشرين الثاني/ نوفمبر 2018، ومن بين أهدافه المذكورة نصّاً "تكريس حقّ المعرفة لأفراد أسر المفقودين والمخفيين قسراً" و"إنشاء مؤسسة تتولى جمع المعلومات" و"تحديد تعريف للشخص المفقود أو المخفي قسراً" و"تنظيم كيفية تحديد المقابر الجماعة وحراستها وفتحها".