صدرت على مر السنوات العديد من النظريات والخرافات عن ​ملكة بريطانيا​ ​الملكة إليزابيث الثانية​ التي سيستغرب الكثيرون أن الكثير حول العالم يؤمنون بها بالفعل، كما برزت العديد من الفضائح التي لم تؤكد صحتها من عدمها، ومن أبرز هذه الأمور:

إليزابيث الثانية كائن فضائي

ضجت العالم نظرية صدرت سابقاً عن الملكة إليزابيث، وتقول هذه النظرية أن الملكة ليست بشرية بل كائن فضائي شبيه بالسحالي ولديه قدرة على التنكر البشري.


وتعتبر الملكة إليزابيث بين الجنس الفضائي الذي أرسل العديد من أفراده ليكونوا من صناع القرار على الأرض، ليتحكموا بالبشر.
واصدر هذه لنظرية المنظر ديفيد آيك، والكثير من شعوب الدول الغربية يؤمنون بهذه النظرية ويبلغ عدد الأميركيين الذي يصدقون ان هناك كائنات فضائية على هيئة حكام العالم 12 مليون.

الملكة نازية

عام 1933 التقط فيديو للعائلة المالكة تم نشره في الـ 2015 اعتبر الكثيرون من خلاله أن الملكة نازية، حيث ظهرت الملكة في الفيديو حن كان عمرها 5 سنوات وهي تؤدي التحية النازية لعمها إدوارد الثامن ملك المملكة المتحدة الذي كان متعاطفاً مع النازية.

إليزابيث الثانية تأكل الأطفال

من بين الخرافات الشهيرة عن الملكة إليزابيث أنها تأكل الأطفال لتحافظ على شبابها كما أنها تأكل لحوم البشر وتعبد الشيطان.

الملكة خائنة

ومن أهم الفضائح التي انتشرت عن الملكة أنها كانت على علاقة عاطفية مع أحد أفراد القصر الملكي وهو اللورد بورشستر، ويعتبر البعض أن الوالد الحقيقي للأمير أندرو هو اللود وليس ​الأمير فيليب​.

إليزابيث رحلت وجاءت مكانها الممثلة ​لوسيل بال

نظرا للشبه الكبير من الملكة والكوميديانة الأميريكية الراحلة الشهيرة لوسيل بال يعتقد البعض أن الملكة هي في الحقيقة لوسيل.
وجاءت هذه النظرية من أحد الأشخاص الذي يعتبر أن زعماء العالم في الحقيقة هم ممثلين متخفيين.

الملكة توفيت عام 2016

ويعتبر البعض ان الملكة توفيت عام 2016، حيث أن حينها غابت بحجة أنها مريضة عن الأنظار ولم تقم بمهامها الملكية ولم تلق خطاب عيد الميلاد المجيد. وباعتقاد من يعتبر أن الملكة توفيت أن من تظهر حاليً هي مجرد دوبلير وليست الملكة.