الممثل المصري ​أحمد صلاح حسني​ الشرير المحبوب في "​الفتوة​"، أدى دوراً رائعاً في المسلسل، إذ جسد شخصية الرجل القوي الظالم، الذي يتقاضى الضرائب من الشعب الفقير، ولكن وراء هذه الشخصية وجهاً آخر، وجه رجل عاطفي يحب والدته وشقيقته وحبيبته التي تُدعى "جميلة"، لكنه سرعان ما يتذكر أنه القوي المتسلط، فتنتصب قامته، ليستبد بالذين من حوله.
مشاهد أحمد مع الممثلة المصرية ​نجلاء بدر​، تشعرنا بأنهما ثنائي ناجح، فمن خلال سُلطته عليها، يشعرها أحياناً بالعاطفة، ولكن أحياناً أُخرى يشعرها بالقسوة، وهذا المزيج جعل من "عزمي" و"جميلة" ثنائياً مشوقاً لمشاهدة العمل.
أحمد صلاح حسني ترك انطباعاً لدى المشاهد، جعله يحترمه، ويقدر تمثيله.