كشفت نجمة مواقع التواصل الاجتماعي ​الدكتورة خلود​، عن خضوعها لعملية جراحية، استمرت 8 ساعات ونشرت صورة تظهر فيها بعد خروجها من غرفة العملياتالى جانب أطفالها وعلقت: "أطمنكم اليوم أفضل.

. الألم فظيع والعملية استغرقت أكثر من 8 ساعات، وايد تعبت بس لما شفت عيالي حوالي خف الألم.. مشكورين وايد على السؤال".

وكانت الفاشينيستا الكويتية، قد أعلنت انها تستعد لدخول غرفة العمليات بنشرها صورة ليدها، وبها أنبوب المحلول الوريدي، فيما لم تظهر وجهها، الأمر الذي أثار حيرة وقلق متابعيها، حول حالتها الصحية وعلقت: "أنا أنهيت العملية، ولكنني تعبانة، وعندما أصبح بخير سوف أتواصل معكم".