اثارت الممثلة المصرية ​ياسمين صبري​ قلق الجمهور بعد نشرها صورة عبر خاصية الستوري على صفحتها الخاصة على موقع التواصل الاجتماعي، عبارة عن سؤال وجواب حول الأهداف السابقة التي تصبح بلا قيمة بعد تعرف الشخص على ذاته ومحبته لها.
وكان كفيلا ان تشكل هذه الصورة ضجة كبيرة بين المتابعين، اذ اعتبر منهم انها تريد ان ياسمين إيصال رسالة وهي ان اهدافها القديمة في التمثيل اصبحت بلا قيمة باعتبارها، اذ خافوا ان تعتزل مجال التمثيل، خصوصا وأنها غابت عن موسم رمضان الماضي.

ياسمين صبري وجه للاعلانات وسفيرة الأناقة

وعلى الرغم من غيابها عن الاعمال التمثيلية لا زالت ياسمين صبري حديث المتابعين ونجمة المواقع التواصل الاجتماعي بصورها ومنشوراتها على صفحاتها الخاصة اضافة الى كونها سفيرة للعديد من الماركات العالمية ودور الازياء المعروفة.
ويتبعها عدد كبير من المتابعين الذين يعشقون ستايلها والملابس والقطع الباهظة التي تختارها اضافة الى مجوهراتها والاكسسوارات.

تحذير من ياسمين صبري

من ناحية ثانية كشفت الممثلة المصرية ​ياسمين صبري​ عن حسابات مزيفة تحمل اسمها وحذرت متابعيها من تبني اي طلام وتصريح من صفحات تدعي انها لها. وكتبت ياسمين عبر صفحتها الخاصة على موقع التواصل الاجتماعي: "لا يوجد لدى أي حسابات على الفيس بوك وكل الحسابات مزورة وسأقوم بإغلاقها".

لا طلاق من ​أحمد أبو هشيمة

وكانت قد انتشرت اخبار عن انفصال ياسمين صبري عن زوجها رجل الاعمال أحمد أبو هشيمة الا ان الثنائي نفى الموضوه مرارا وتكرارا وقد نشرا صورا من احتفالهما بالذكرى السنوية لزواجهما اضافة الى رحلاتهما في اليخت وحول العالم.