هو ممثل لم يبخل على الجمهور بأن يتجدد، ويقدم أدواراً مهمة، جعلته من أهم نجوم الشباب حديثاً، وهو إسم لا يستهان به، خصوصاً لما حققه من نجاحات في الدراما في الأعوام الأخيرة، كما أنه مخرج له رؤية فنية خاصة.


أحمد مجدي​، وفي لقاء مع موقع "الفن"، تحدث عن تجربته في مسلسل "​قصر النيل​"، وأيضاً في مسلسل "بنت السلطان"، وعن كواليس التعاون مع الممثلتين ​دينا الشربيني ​و​روجينا​، وتجربته كعضو لجنة تحكيم في
مهرجان أسوان الدولي لأفلام المرأة​، وعن جديده الفني.


أطليت على الجمهور في شهر رمضان الماضي من خلال دور مختلف في مسلسل "قصر النيل".. كيف وجدت التجربة؟

دور خالد كان مختلفاً بالنسبة لي من كافة النواحي، خصوصاً أنني جسدت فيه دور ضابط في مرحلة انتقالية مهمة في تاريخ مصر، لذلك وجدت في الدور تحدياً كبيراً، بسبب الحقبة الزمنية. وشخصية خالد مثيرة بتفاصليها المختلفة، وأنا أحببتها وأثارت فضولي كثيراً، وسعيد أنه منحت لي فرصة إبراز امكاناتي التمثيلية من خلال هذا الدور، وأجمل ما في الدور، هو التحول الذي يحدث للشخصية قبل أحداث 67.

كيف وجدت العمل مع الممثلة دينا الشربيني في أول تعاون فني بينكما في مسلسل "قصر النيل"؟

كنت أتمنى العمل مع دينا الشربيني منذ فترة طويلة، وكواليس المسلسل كانت أكثر من رائعة ومرحة، وهي ممثلة مذهلة ومعبرة، ومن أهم الممثلات على الساحة الفنية، ومن أول لحظة جمعت بيننا كيمياء أمام الكاميرا، والمسلسل كان أشبه برحلة اكتشاف لقصة الحب التي ستجمع بين خالد وكاميليا.

هل أنت حريص على المشاركة في الموسم الرمضاني كل عام؟

أترك القرار للنصيب والحظ، ففي العام الماضي كنت سعيداً بمشاركتي في مسلسل "فرصة ثانية" مع ياسمين صبري، ثم هذا العام بـ"قصر النيل" ومسلسل "السلطانة"، وقد لا أشارك العام المقبل إذا لم أجد الدور المناسب.

كيف كان التعاون مع الممثلة روجينا في مسلسل "بنت السلطان"، خصوصاً أنها كانت تقدم أول بطولة مطلقة لها في الدراما؟

روجينا ممثلة كبيرة، ومليئة بالطاقة والحيوية، وتهتم بأمور وتفاصيل كل من حولها، ولا يفوتها شيء، وتسعى إلى أن يكون فريق العمل دائماً بأفضل وجه وأفضل حال، فهي تخلق حالة جميلة في موقع التصوير، وأنا سعيد جداً بالتعاون معها، وأتمنى العمل معها مجدداً.

شاركت مؤخراً في لجنة تحكيم جائزة الفيلم المصري في مهرجان أسوان الدولي لأفلام المرأة.. ما الذي حمسك على هذه المشاركة؟

لي وجهة نظر مختلفة، وهي أن أسوأ ما في عضوية لجنة التحكيم، هو أنه لا بد أن تمنح جائزة لعمل واحد، رغم وجود أعمال فنية كثيرة مهمة، ولكنا نضطر أن نقوم بذلك لكي ندعم فناناً، وأنا سعيد بوجود مهرجان سينمائي متخصص في عرض قضايا المرأة وتسليط الضوء عليها، ومحتوى المهرجان قوي.

ما هي القضية النسائية التي يرى أحمد مجدي أنها مهمة للغاية، ولا بد من تسليط الضوء عليها؟

يوجد الكثير من القضايا التي ظهرت في الماضي، وتظهر حتى يومنا هذا، وجميعها قضايا إجتماعية مهمة، كما أنه يوجد الكثير من الأسرار التي لا بد من التحدث عنها، وهي مجموعة من المشاكل التي يجب حلها، لأن السينما هي دائماً أفضل وسيلة لعرض المشاكل.

ما هي أكثر الأشياء التي عانيت منها في بداية مشوارك الفني؟

لا توجد معاناة حقيقية، ولكني إتخذت وقتاً لكي أثبت للناس أني ممثل لا أعتمد على إسم والدي، وأني مخرج، ولي رؤية إخراجية، ومع مرور الوقت، أثبت لنفسي وللجمهور أنني ممثل مستقل، معتمد على نفسي، وأظهرت إمكاناتي التمثيلية.

ما هو جديدك الفني للفترة المقبلة؟

سيعرض الجزء الرابع من مسلسل "​الآنسة فرح​"، وسيكون دوري فيه مفاجأة، وأنتظر عرض فيلم "​طلعت حرب 2​" مع والدي المخرج ​مجدي أحمد علي​.