نشرت الناشطة السعودية ​رهف القنون​ فيديو جديد لها عبر خاصية الستوري تظهر فيه بفستان كحلي، بدون حمالة صدر، وظهر الأمر بشكل واضح في الفيديو.
ويأتي الفيديو بعد أن أثارت رهف الجدل بفستان أبيض كشفت فيه بشكل واضح أيضاً أنها بدون ملابس داخلية.

ونشرت رهف أيضاً عبر صفحتها مجموعة من الصور الجديدة التي ترتدي فيها فستانين قصيرين، تسلط فيها الضوء على مؤخرتها.

وتصر رهف بشكل دائم على إثارة الجدل حولها بملابسها، على الرغم من أنها مدركة أن هذه الملابس تتنافى مع عادات وتقاليد المجتمع السعودي.