أعادت ​رولا يموت​ نشر صورة من تصميم محبيها على حسابها الخاص على موقع التواصل الاجتماعي. رولا المعروفة بإثارتها الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي ظهرت بهذه الصورة بالشعر الأشقر وتقوم بحركة جريئة وكأنها تخلع ملابسها الداخلية.
في الحقيقة لم تصبغ رولا يموت شعرها بل ظهرت بالأشقر بهذه الصورة من خلال تقنية الفوتوشوب أما حركاتها المثيرة فقد تعود محبوها عليها اذ انهم يلقبونها بملكة الإغراء.

رولا يموت تطرح "أنا نار"..قريباً

وكانت ​رولا يموت​ قد أعلنت على صفحتها تحضيرها لاطلاق اغنية جديدة بفيديو على حسابها الخاص على موقع التواصل الاجتماعي تروّج فيه لعملها الجديد الذي من المفترض ان تطرحه قريباً تحت عنوان "أنا نار". وكعادتها أثارت رولا الجدل باطلالتها اذ ارتدت فستاناً قصيراً للغاية وشفاف في بعض المناطق من الجسم وظهرت وهي تمشي على الطريق وعلقت على الفيديو : شكراً لرئيس حزب الحركة اللبنانية الديمقراطية ورئيس الاتحاد للقوس والنشاب جاك تامر.

حقيقة خضوعها لعملية تكبير للمؤخرة

وكانت ​رولا يموت​ قد أثارت الجدل قبل أيام قليلة بنشرها مجموعة صور جديدة لها على حسابها الخاص على موقع التواصل الاجتماعي، من أحدث جلسة تصوير خضعت لها. وتفاجأ الجمهور من حجم مؤخرتها الكبير في الفستان الأصفر الذي ارتدته، خصوصاً انه ضيق ويظهر انحناءات جسمها بشكل واضح، وتساءل البعض ان كانت مؤخرتها طبيعية، أم أنها خضعت لعملية لتكبيرها.
محبو رولا كانوا في المرصاد، وردوا على من اشار الى انها خضعت لهذه التعديلات مشيرين إلى أن رولا لم تخضع لعملية حقن او تكبير لهذه المنطقة من جسمها، وانها في المقابل تمارس الرياضة وتعتني بنفسها.