بعد حوالى العام على إنفصال الفنان المصري ​عمرو دياب​ والممثلة المصرية دينا الشربيني، إنتشرت معلومات عن أول لقاء بينهما تم في الساعات الماضية.
وأكدت المعلومات الصحفية أن هذا اللقاء لم يكن جيّداً على الإطلاق، وقد إلتقيا في أحد المنتجعات السياحية حيث قام دياب بتصوير أغانيه، وكانت تتواجد هناك دينا للسياحة، وعندما إقترب أحد الأصدقاء المشتركين الذي كان برفقة عمرو لإلقاء التحية على دينا، تجاهل عمرو وجودها بشكل كامل، ما جعل الموقف محرجاً.
وشكل إنفصال عمرو دياب و​دينا الشربيني ​صدمة كبيرة للجمهور في الفترة الأخيرة، وخصوصاً بعد ظهورها معه في فيديو كليب أغنية "​أماكن السهر​"، بلقطات رومانسية، وبدت وهي تحتضنه وترقص أمامه، ليبرز الكليب مدى الحب والإنسجام الكبيرين في علاقتهما.
وكانت قد كشفت معلومات خاصة لموقع "الفن" أن الخلاف بين عمرو ودينا لم يقع بسبب الزواج الرسمي، بل كان وليد اللحظة، ووصل الى نوع صغير من النفور.
وأفادت المعلومات أن عمرو تمسك بموقفه، بعد أن سرّبت دينا بعض المعلومات حول إنفصالهما، الأمر ما أغضبه، حتى تدخل شخص عربي لحلحلة الأزمة، لكنه الى الآن لم تعد الأمور الى ما كانت عليه، ومن المنتظر أن تكون بداية العام الجديد فرصة لإعادة إنجاح العلاقة، التي كانت ولا زالت حديث المتابعين ووسائل الإعلام ومواقع التواصل الإجتماعي.