تستعد الفنانة اللبنانية نيكول سابا لإطلاق أغنيتها الجديدة "الجو حلو"، وتشوّق متابعيها عبر حساباتها الخاصة على مواقع التواصل الاجتماعي، بفيديو تشويقي ثانٍ، من أجواء فيديو كليبها المقبل. وظهرت نيكول بأجواء صيفية بامتياز على شاطئ البحر وتقود الدراجة النارية بطريقة جنونية.
أغنية "الجو حلو" من كلمات الشاعر شريف عبيد، لحن محمد يحيى وتوزيع موسيقي أمين نبيل.
الجدير ذكره أن نيكول تعيش حالة من النشاط الفني في مصر، إذ أحيت مؤخرًا عددًا من الحفلات في عيد الأضحى، وكذلك بحفل مع أبلة فاهيتا، تخلله أجواء من الكوميديا الساخرة.

وكانت قد شوقت نيكول سابا الجمهور لأغنيتها بمقطع فيديو دعائي من فيديو كليب الأغنية، عبر حسابها الخاص على موقع التواصل الإجتماعي، معلقة عليه: "قريباً".
وأعرب المتابعون عن إعجابهم بالأغنية وحماسهم لسماع جديد نيكول من حوض السباحة.
كما تستعد سابا لإصدار أغنية إيقاعية راقصة بعنوان "الباب يفوت جمل".
يُذكر أن "صورة سيلفي" هي آخر أعمال نيكول الغنائية وكانت صدرت منذ 4 سنوات، من كلمات مصطفى حسن، ألحان محمد رحيم وتوزيع توما، وقد صورتها فيديو كليب تحت إدارة المخراج ​ياسر سامي​.

و كانت قد كشفت نيكول سبب عدم تعاونها بأي عمل فني مع زوجها الممثل اللبناني ​يوسف الخال​، وأكدت أنهما حريصان على إختيار العمل الذي سيظهران فيه معاَ، وأنهما يبحثان عن الفيلم أو المسلسل المناسب لهما لأن الأمر لن يتكرر كثيراً.
وفي مقابلة لها على قناة "العربية" ببرنامج "تفاعلكم"، أضافت نيكول أن ما خلق لديهما حالة تخوف من عدم اختيار العمل المناسب هو أنَّ أيّ صورة أو فيديو لهما يُحققان صدى كبيراً، ما يعكس أهمية العمل الفني المشترك.
ونفت نيكول الأخبار المتداولة عن ظلمها بمسلسل "​الهيبة​" ولكنَّها ترى أنَّها ظلمت نفسها بالمشاركة فيه، لافتةً إلى أنَّها لا ترى نفسها نجمة لبنان الأولى.
وأكدت نيكول أنَّها غابت في الفترة الماضية بإرادتها، وبسبب ظروف كورونا، ولم يقف أحد وراء عدم ظهورها، وشددت على أنَّها لم تتعرض للخيانة، لأنَّ "سيدةً مثلها لا يُمكن لرجل لديه نظر أن يخونها"، ليس فقط للأسباب الشكليَّة، ولكن لشخصيتها أيضاً.
وأشارت إلى أن تعرضها للتنمر في ما يخص السن أو الشكل على مواقع التواصل الإجتماعي، لم يعدْ يستفزها، نافيةً أن تكون سبباً في الترويج للمرأة اللبنانية بأنَّها مثيرة وجميلة فقط.