العلاقة الجنسية​ بحاجة الى عناصر عديدة لتستمر بنجاح وتضفي على حياة الشريكين المتعة والتقارب والتكامل، منها التجدد والتشويق والبحث عن وضعيات وأفكار جديدة.
إليكم بعض النصائح لتجعلوا علاقتكم الجنسية أكثر إثارة:
التباعد يحفّز على التشويق بين الشريكين، ويفسح في المجال للمخيلة أن تلعب دورها في تحريك المشاعر و​الإثارة​، لذا يمكن أن يبتعدوا عن بعضهم البعض ليلاً على مدى يومين، وإختبار مدى إشتياقهما لبعضهما البعض.
تحديد موعد اللقاء ويُسمح بتبادل القبلات والمداعبات، من دون الوصول إلى العلاقة الجنسية الكاملة.
لعبة الملك والملكة: تخصيص ساعة من الوقت لتقدّم الملكة وقتاً ممتعاً للملك، يتخللها تلبية طلباته وإثارته وإرضاؤه ويمكن قلب الأدوار.
إعتماد لغة العيون من دون توقف، أثناء الملامسة والمداعبة والتحدث.
إكتشاف مكان جديد للعلاقة الجنسية خارج غرفة النوم، وهي لعبة تحدي لإكتشاف مكان في البيت، حتى لو كان غير عملي، وربما سيضحكان وسيجدان الأمر ممتعاً.
أن ينام الشريكان عاريين، ما يسّهل التواصل بين الجسدين ويحفّز الإثارة.
التهامس وإستعمال العبارات الجنسية المثيرة والمديح.
الإنفتاح والإطلاع على وضعيات شهيرة، منها كاماسوترا وتانترا للتعرف على نهج مختلف للعلاقة الجنسية.
التواعد على لقاء في فندق أو أي مكان خارج المنزل، و​ممارسة الجنس​ من دون توقف لمدة 24 ساعة من دون التفكير بالعمل أو بأي شيء آخر.
تحضير لائحة لكل من الشريكين يدونان عليها 10 أشياء، يرغبان بأن يقوما بها أثناء العلاقة الجنسية.