رصدت عدسات المصورين الفنانة الأميركية ​جينيفر لوبيز​ وحبيبها الممثل الأميركية بن أفليك، أثناء تمضية إجازتهما الرومانسية في مدينة فرنسية، وذلك للإحتفال بعيد ميلاد جينيفر الـ 52، وظهر الثنائي وهما يقبلان ويحضنان بعضهما بأجواء من الحب، كما رصدتهما العدسات وهما يتجولان في قصور واسعة، بما في ذلك منزل ضخم بقيمة 65 مليون دولار وكأنهما يخططان للإنتقال والعيش سوياَّ.
وتعدّ هذه المناسبة الأولى التي تمرّ على الثنائي منذ عودتهما، وانفصال لوبيز عن خطيبها رجل الأعمال ​أليكس رودريجيز​ الذي كان قد أهداها في عيد ميلادها السابق سيارة بورش 911 GTS
وكانت دائما ما تتحدث عن دعمه لها ووقوفه إلى جوارها.