بعد مساعيه الإيجابية لحل الأزمة بين الفنان السوري ​جورج وسوف​ و​شركة روتانا​، التي قاطعها "أبو وديع" بعد إصابته بجلطة دماغية وإبتعد عنها وطرد مراسلها من عزاء والده، يتردد أن رئيس ​الهيئة العامة للترفيه​ في المملكة العربية ​السعودية​، المستشار ​تركي آل الشيخ​، ممكن أن يبدد القطيعة التي إستمرت لأعوام طويلة بين روتانا والفنان اللبناني ​راغب علامة​، الذ توترت العلاقة بينه وبين الأمير الوليد بن طلال في بداية إطلاق المؤسسة الإنتاجية المذكورة، وفشلت وقتها جميع المساعي لحل الموضوع.
فهل سيكون راغب أحد نجوم المهرجانات في السعودية، تحت راية هيئة الترفيه العامة، كما حصل مع وسوف، مع الإشارة الى الرابط المتين الذي يجمع علامة بالجمهور السعودي.