شهدت مواقع التواصل الاجتماعي في الساعات الأولى من صباح اليوم ضجة كبيرة، بعد تداول خبر وفاة الممثلة المصرية ​دلال عبد العزيز​، التي كانت ترقد في المستشفى نتيجة مضاعفات إصابتها بفيروس كورونا قبل 3 أشهر.
وما زاد من الإرتباك وحالة حزن لدى الكثير من المتابعين، هو نشر وسائل إعلام مصرية خبر وفاة دلال ونعيها، لكن سرعان ما ردّ الإعلامي المصري ​رامي رضوان​، زوج إبنة دلال، الفنانة المصرية دنيا ​سمير غانم​، وشن هجوماً عنيفاً على مطلقي الشائعات حول صحة حماته، وكتب في صفحته الخاصة على موقع التواصل الإجتماعي: "الواحد مابيتمناش غير كل الخير للناس. بس فاض الكيل يا رب كل واحد نشر الخبر الزبالة ده يشوفه في حبايبه وللسادة رؤساء التحرير..نقوا صحفيينكوا ايه القرف ده".

حسن الرداد​ يهاجم شائعة وفاة دلال

كما فجّر الممثل المصري حسن الرداد، زوج إبنة دلال الثانية، الممثلة المصرية ​إيمي سمير غانم​، غضبه على مطلقي الشائعات، التي طالت صحة حماته، وكتب في صفحته الخاصة :"بالنسبة للمواقع الصفراء الرخيصة اللى كتبت اخبار غير صحيحة عن حماتى دلال عبد العزيز، يا ريت تحترموا نفسكم شوية. اللى بينزل اخبار غير صحيحة تخص حياة انسان عشان يعمل ترند على موقع يبقى واحد مش محترم ولا يحترم المهنة بتاعته اللي الف باء فيها وجوب تحري الدقة. احنا بقالنا شهور فى المستشفى و كلنا متواجدين مع حماتى و قاعدين قدامها ٢٤ ساعة رامى و إيمى و دنيا و انا و فجاة يجيلنا سيل مكالمات ورسائل من كل اهلنا و حبايبنا بيطمنوا. حقيقي عايز اسال اللى كتب الخبر لو حد فينا كان بعيد و سمع الخبر ده حضرتك متخيل كان ممكن يحس بإيه او ممكن يحصل له ايه على ما يتاكد ان الخبر مش مظبوط؟ مش هقولك يا ريت يحصل فيك نفس الموقف عشان تعرف المصيبة اللى انت عملتها بس حقول لك حسبى الله و نعم الوكيل".