نفت عارضة الأزياء الأميركية ​هايلي بيبر​ خبر حملها من زوجها الفنان الكندي ​جاستين بيبر​، الذي كان قد شارك المتابعين منشوراً غامضاً حول الأسرة ووضع صورة مفضلة له تجمعه بزوجته هايلي ، وأرفق الصورة بعبارة "أم وأب".
وتوالت التعليقات على منشور بيبر، وتكهن الكثيرون بأنه يقوم بالإعلان عن حمل زوجته بعد زواجهما المستمر منذ أكثر من عامين، وبعد ذلك قررت هيلي الخروج عن صمتها بعد إثارة منشور زوجها كل هذه الضجة لتحسم شائعات حملها وتوضح حقيقة الأمر.
وعلقت هايلي على منشور زوجها، قائلة: "ينبغي عليك تغيير العبارة المكتوبة بوالد ووالدة الكلب حتى لا يلتبس الأمر على الجميع"، حيث ساد الاعتقاد بانتظارهما طفلاً في الفترة المقبلة، لكن في حقيقة الأمر هما اقتنيا كلباً جديداً.
ومن المعروف عن الزوجين أنهما يؤجلان فكرة الإنجاب في الوقت الحالي، ويركزان بشكل كبير على حياتهما المهنية وأيضاً الشخصية، فهما يريدان الاستمتاع بأوقاتهما في المقام الأول قبل التطرق لفكرة الحصول على أطفال وزيادة عدد أفراد أسرتهما.