نشرت طليقة الممثل ​الكويت​ي ​شهاب جوهر​، ​زينب الموسوي​، مقطع فيديو في حسابها الخاص على موقع التواصل الإجتماعي، يظهر رقص أحد أولادها بطرافة داخل سيارة معلّقة: "فديت وليدي وحيدي، الله يخليك لي".
وعبر الجمهور عن إعجابهم بالفيديو وعن طرافة إبن شهاب وزينب، كما إعتبر تعليقها بمثابة رسالة لـ شهاب بعد زواجه مؤخراً.
يُذكر أن زواج طليقها من الممثلة الكويتية ​إلهام الفضالة​، قد أثار الجدل بين المتابعين.
وكانت نشرت زينب صورة في حسابها الخاص على موقع التواصل الإجتماعي، وكتبت بأول رد لها: "يا رب صبرني، اللهم إجبر كسر قلبي، دعواتكم لي، لك الحمد ولك الشكر يا الله".

أول ظهور لأولاد شهاب جوهر

ولفت أولادشهاب جوهرالأنظار في أحدث ظهور لهم بمناسبة عيد الأضحى، ووجهوا التهنئة للجمهور بالعيد، متجاهلين الحديث عن والدهم.
وظهر أولاد جوهر في مقطع فيديو، نشرته والدتهم ​زينب الموسوي، عبر صفحتها الخاصة وهنأوا فيه الجمهور بالعيد، قائلين: "كل عام وأنتم بخير"،
لكنهم تجاهلوا خلال الفيديو توجيه أي رسالة لوالدهم بمناسبة العيد، خصوصاً بعد الخلافات التي نشبت بينه وبين والدتهم، إثر زواجه من الممثلة إلهام الفضالة مؤخراً.
وعبر العديد من المتابعين عن إعجابهم بأبناء جوهر، وبشكلهم ومظهرهم الجميل، ومن بين التعليقات: "جمالهم ماشاء الله نفس امهم"، "وانتم بألف خير حبيباي ربي يحفظكم"، "ما شاء الله على جمالهم ونظافتهم شكلهم جميل"، " وانتم بألف خير حبايبي يا حلاكم عيدكم سعيد".
بينما انتقد البعض الآخر ظهور أولاد جوهر في هذا الوقت، مع المشاكل والأقاويل المنتشرة بسبب زواجه من إلهام، وشكاوى والدتهم من هذا الأمر وإثارة الجدل، لافتين إلى أن هذا قد يوقع الأطفال في مشاكل نفسية، بعيداً عن الشهرة وكسب الأموال وأنه لا يصح.

زينب الموسوي في أول رد على زواج شهاب جوهر من إلهام الفضالة

وكانت خطفتزينب الموسويالأنظار بجمالها وحُسنها، بعد أن كشفت عن وجهها للمرّة الأولى أمام الجمهور، وأطلّت منذ أيام في فيديو عبر صفحتها الخاصة، وهي تقول: شكراً شكراً من كل قلبي أولاً، أنا أول مرة أطلع سناب وحبيت إني أشكركم خلال أقل من 48 ساعة نصف مليون متابع". وأضافت: "شكراً من كل قلبي على كل دعوة لي وعلى كل شيء، اليوم أنا طلعت، ما في شيء الحمد لله، أنا ما طالعة أتكلم مو شخصيتي ولا أخلاقي".
كما كتبت في منشور سابق تعليقاً على زواج جوهر من إلهام: "يا رب صبّرني. اللهم أجبر كسر قلبي. دعواتكم لي. لك الحمد ولك الشكر يا الله".