الشبق​ او ​النيمفومانيا​ هو مرض نفسي عند الرجال والنساء، ناجم عن إضطراب في السلوك الجنسي ومرتبط بالإدمان على ​ممارسة الجنس​ الى حد المبالغة.


ويمكن ربط هذا السلوك بالشعور بعدم الأمان العاطفي، وعدم التسامح مع الإحباط، والإنفجار العاطفي، وصعوبة الإستقرار الزوجي، والعزلة العاطفية أو الإجتماعية و​الإكتئاب​ المقنّع.

مراحل النيمفومانيا

الهوس: يعاني المريض من صعوبات وجودية لا يمكنه إدارتها، فيركز عقله على الجنس.
الطقوس: فكرة التنظيم هذه موجودة دائمًا حتى لو اختلفت وفقًا للأفراد.
ممارسة الجنس: للحصول على راحة مؤقتة من المعاناة الوجودية.
اليأس: بسبب عدم القدرة على السيطرة على النفس.

كيف يظهر هذا الإدمان على الجنس؟

-المغازلة أو النشاط الجنسي القهري، حيث يعتبر الآخر مجرد كائن جزئي، ولا يمكن بالتالي أن تكون هناك علاقة حقيقية معه.
-الاستمناء المتكرر: من 5 إلى 15 مرة في اليوم.
-التركيز على شريك لا يمكن الوصول إليه أوعلى علاقات رومانسية أو جنسية متعددة.
-فاصل واضح بين الجنس والحب.

ومن المحتمل أن يختار الذهاب إلى الأماكن التي ترضي رغباته الجنسية، أو الإستعانة بتقنيات جديدة، أو اللجوء إلى ​الدعارة​، ويمكن أن تصبح أيضاً هوايته الوحيدة.
وغالباً ما ترتبط هذه النشاطات الجنسية التي تسبب الإدمان، بأمراض مشتركة منها تعاطي ​المخدرات​ مما يزيد من المخاطر.

الحل

زيارة الطبيب النفسي وخضوعه لعلاج لفترة من الزمن، سيساعده على إدراك أهمية العلاقة بين شريكين، وكيف تكون مبنية على الحب والتقدير وعلى القيم الإجتماعية والجنس، الذي هو مكمل لعلاقة سليمة.