جسد النجم العالمي ​دانيال كريغ​، شخصية العميل البريطاني السري ​جيمس بوند​، في مجموعة من الأفلام، إنطلقت في العام 2006 بتجسيده الشخصية في فيلم Casino Royale.
صحيفة "الديلي ميل"، نشرت تصريحات جديدة من مقابلة لكريغ، تكشف سبب عودته للمشاركة في سلسلة جيمس بوند، ومشاركته في فيلم ​No Time To Die​، بعد أن كانت عودة النجم لتجسيد شخصية جيمس بوند صعبة بسبب تعرضه لإصابة في الغضروف، خلال تصوير فيلم Specter الذي عرض في العام 2015.
كريغ قال في المقابلة إن تعلقه بشخصية Vesper، التي ظهرت معه في فيلم Casino Royale، هو سبب عودته للجزء الأخير من سلسلة الأفلام الشهيرة، إذ إنه وقع في حب الشخصية في فيلمه الأول، وكان الحب الوحيد له في السلسلة، وعاد للوقوع في حبها في الجزء الجديد من السلسلة، بحسب أحداث العمل.
إشارة إلى أنه يشارك في فيلم No Time to Die، إلى جانب دانيال كريغ، الممثلون جيفري رايت، ليا سيدوكس، لاشانا لينش، رامي مالك، بن ويتشو ونعومي هاريس.