تستمر الممثلة الكويتية ​مي البلوشي​ بالقيام بالتدريبات الخاصة لمسرحية الكبار «فوبيا»، للكاتب والمخرج عدنان كمال، ويشارك في بطولتها، إلى جانب البلوشي، الممثلون عبد الله الطراروة، شوق، جنى الفيلكاوي وملوكة، وسيعرض العمل في شهر آب/أغسطس المقبل، على خشبة مسرح التوحّد.
البلوشي قالت :"المسرحية بصورة عامة تعتمد على الدراما، إلا أنه يتخللها بعض المواقف الكوميدية المتجسدة في بعض الشخصيات، حيث تضيء قصتها على مجموعة من مصاصي الدماء الذين يعانون من (فوبيا) الجنس البشري، وهو ما يدفعهم إلى قطع العلاقة معهم بشكل نهائي، لا سيما بعد قيام الأخيرين بنهش بعضهم البعض".
وأضافت في تصريحها للزميل علاء محمود في جريدة "الراي" الكويتية :"في خضم ذلك كله، أجسد دور رئيسة مصاصي الدماء، ومع تصاعد الأحداث تحصل بعض الأمور، مثل العصيان وعدم الطاعة من طرف ابني، بسبب احتكاكه بالبشر".
وختمت البلوشي بالقول :"لعلّ الذي شدّني لقبول المشاركة في هذه المسرحية هو إعجابي بالفكرة والقصة والرسالة التي يريد الكاتب والمخرج إيصالها، ومفادها أن البشر يأكلون بعضهم البعض (كل واحد ينهش بالثاني)، وبسبب ذلك، ينبذهم مصاصو الدماء، بل ويتجنبون حتى الاحتكاك بهم".