أحيا مساء أمس الفنانان اللبنانيان ​وديع الشيخ​ و​عماد حاوي​ حفلا ساهرا بمناسبة عيد الاضحى في بيروت.
بدأت السهرة مع الفنان عماد حاوي الذي وجه من خلال موقع "الفن" معايدة لكل الناس، آملا ان تنتهي هذه الأزمات الى الابد ويعود لبنان على سابق عهده الامع.
على المسرح قّدم حاوي مجموعة من الاغاني اللبنانية، منها الاغاني الوطنية وهي "لبنان رح يرجع" و" لبيروت" و "يا بيت صامد بالجنوب" و"تعلا وتتعمر"، كما وقّدم أجمل الاغاني العربية والعراقية التي لاقت استحسان الجمهور.
واستمرت السهرة، واعتلى الفنان وديع الشيخ المسرح، وعايد الجميع مناسبة عيد الأضحى، وأشعل الأجواء بأغانيه المحبوبة، وسط تفاعل كبير من الحضور الذين تركوا اماكنهم، وتوجهوا إلى مقربة من المسرح للرقص والتقاط الصور التذكارية مع وديع، وباقة من الاغاني العراقية قدّمها الشيخ منها أغنية "ضحى بيّا".
وفي كلمة منه لموقع "الفن"، تمنى وديع ان يزول هذا الكابوس الذي حلّ على لبنان، وأن نعود ونسهر سويا والفرحة بداخلنا فعلاً، مشيرا الى انه متّوجه قريبا الى العراق، لإحياء عدد من الحفلات هناك، اضافة الى طرحه اغنية منفردة جديدة قريباً.