بعد أن أوقفت الجهات الأمنية اللبنانية تاجر مخدرات معروف، سادت حالة من الذعر في أوساط بعض ال​فنانين​ الذين يتعاملون مع هذا الشخص، إلى جانب مساعده، والمروجين العاملين تحت رايته، ويبدو أن إعترافات الموقوف ستؤدي إلى كشف النقاب عن وجوه معروفة تتعاطي ​المخدرات​ سراً، خصوصاً أن الهواتف الخلوية الخاصة ب​تاجر المخدرات​ أصبحت لدى ​رجال الأمن​ .
ويعاني فنان مشهور من الخوف الشديد بعد توقيف التاجر المذكور، كونه كان هناك تواصل هاتفي شبه يومي معه، كما أن فنانة استضافت التاجر في منزلها على مأدبة عشاء للتقرب منه، خائفة حالياً من إنكشاف أمرها.