العلاقة الجنسية​ الناجحة يجب أن تكون أولوية في حياة الشريكين، وأن يتحليا بالجرأة لمقاربة الموضوع والبحث عن التفاصيل المهمة، لتحسينها وتطويرها بأفكار جديدة، وإضافة عنصر الشغف الذي يعطيها دفعاً.


نقدم لكم بعض الإقتراحات المفيدة لممارسة علاقة جنسية مثيرة:
أن يعترف الشريك لشريكته بحبه كل يوم.
تبادل الهدايا وكلمات الإطراء.
أن يدلّك الشريك ظهر شريكته وبالعكس.
تبادل القبل بشغف.
إظهار عواطفهما أمام الجميع، ويمسكان بيدي بعضهما البعض ويُقبّلان بعضهما البعض.
يتعانقان كل يوم.
يتلاقيان مرة في الأسبوع على الغداء أو العشاء، ويتبادلان رسائل الحب.
إعتبار حياتهما الجنسية أولوية، ويتناقشان بالوضوع بسهولة وراحة.
الإنفتاح على نشاطات جنسية متنوعة بطلب من الشريك.