أكدت معلومات خاصة لموقع "الفن" أن كل ما يتم التداول به حول طلاق الفنانة اللبنانية ​ألين خلف​ من زوجها ​كارلو أيوب​، إبن الفنان اللبناني الكوميدي ​إيلي أيوب​، غير صحيح وعار من الصحة، وبات أشبه بقصة إبريق الزيت بسبب كثرة إعادته وتكراره.
وأشارت معلومات موقعنا الى أن ألين وزوجها على وفاق تام، وتعيش معهما إبنتهما ليفي، وأن موضوع الطلاق يظهر بين الحين والآخر من دون مبررات، على الرغم من إبتعاد ألين عن الساحة الفنية تماماً، بعد زواجها من كارلو.
وكانت ألين تزوجت من كارلو في عام 2013، ورُزقا بطفلة في العام 2014، وتقول ألين إن السبب الأساسي الذي دفعها إلى الإبتعاد عن الفن، هو وقوعها في الحب الذي جرفها، إذ إن الفن والحب لا يمكن أن يلتقيا، خصوصاً إن كانت الفنانة تنوي أن تكون أماً.
وعلى الرغم من إبتعادها عن الفن، إلا أن ألين لم تبتعد عن مواقع التواصل الاجتماعي، فهي تنشر دائماً صوراً لها في الإحتفالات، وفي كل حدث تحضره، كما تخص عائلتها ببعض الصور أيضاً.