اتهم الممثل السوري ​مصطفى الخاني​ المؤسسة العامة للسينما السورية بالفساد واصفاً إياها بالمزرعة، مشيراً إلى فسادها الكبير وعدم الاهتمام بالفعاليات التي تقيمها سفارات أجنبية رغم الأوضاع.
ولفت إلى قيام إحدى السفارات بإقامة فعالية سينمائية في دار الأوبرا لمرتين خلال الفترة الأخيرة، إلا أن الخاني انتقد عدم قيام المؤسسة بدعوة الفنانين السوريين لحضور الفعالية رغم تكلفهم بذلك، وإن مقيمي الفعالية فوجؤا بعدم حضور أي فنان لفعالياتهم، واستغربوا مقاطعتهم لها.
وكتب: "كفاكم فسادا ولامبالاة فمن واجبكم الوطني والمهني بناء جسور عبر الفن والثقافة مع الدول الصديقة، سوريا تستحق أناسا أفضل منكم بكثير يعملون من أجلها بكل إخلاص وضمير ، فيا حبذا لو تحاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا".
وأكد مصطفى الخاني على أنهم لن يبقوا صامتين تجاه الأخطاء المدمرة التي ترتكب بحق الفن والفنانين السوريين.