كشفت الفنانة وعارضة الأزياء الكويتية ​روان بن حسين​أنها لن تستطيع ان تودّع والدتها التي توفيت الأحد الماضي. وقالت روان إن الكويت رفضت السماح لها بالدخول الى أراضيها بسبب عدم اعترافها بلقاح سينوفارم الصيني الذي كانت قد تلقته للوقاية من فيروس كورونا وكتبت على صفحتها:” بلادي وإن جارت عليَّ عزيزة.. أمي الحبيبة، انحرمت من شوفتها قبل الدفن، ومحرومة من زيارة قبرها، وعاجزة عن أن أكون بجانب أخي وأخواتي الصغار الذين بأمس الحاجة لي.
وختمت :”لیش؟ لأنني أخذت لقاح سينوفارم المعتمد من دولة الإمارات ودول العالم، إلا بلدي الكويت الحبيب.. هل هذا يعقل؟ بلدي غالية عليَّ، ولحم أكتافي من خيرها، ما هقيت يجي اليوم إللي بلدي تحرمني فيه من أبسط حقوقی بس.. حسبي الله ونعم الوكيل”.

إعلان روان خبر وفاة والدتها

وكانت روان قد أعلنت وفاة والدتها على صفحتها الخاصة على موقع التواصل الاجتماعي وكتب في منشور مؤثر: “انتقلت الى جوار الرحمن حبيبتي نور عيوني توتي ام حسن البنت الباره في والدينها الين اخر يوموشالتهم فوق راسها، الزوجة الرائعة، الام الحنونه واصدق صديقه اللي منها استمد قوتي”. وأضافت: “ماما حبيبتي الله أخذ أمانته في اول ليله من ذي الحجه، ايام فضيله مباركه لانج انسانه زينه ومرضيّه ربج ، يارب ارحمها وتغمّدروحها الجنه وصبّرني وصبّر ابوي واخوي وخواتي على فراقها راح اشتاقلج يما كسرتي ظهري راحت روحي معا “.
وكانت روان قد تحدثت في العديد من المقابلات عن مرض والدتها وعن ابتعادهل عنها خلال فترة مرضها بسبب اعمالها اضافة الى ان والدها اضطر ان يعود الى الكويت ويتركها وابنها لونا لوحدهما من أجل رعاية زوجته المريضة. واضافة الى ذلك كانت روان قد طلبت الدعاء لوالدتها عدة مرات على صفحاتها الخاصة على موقع التواصل الاجتماعي حتى ان أحلام علقت على الموضوع وقتها فكتبت :"الله يشفيها شفاءً لايغادر سقما ويرفع عنها ويخليها لك وتشوف عيال عيالك، وتفاعل معجبوها بأن رددوا أدعية راجين من الله أن يشفيها ويعافيها من كل شر ومرض"