كشفت وسائل اعلام عالمية ان جايمي سبيرز والد النجمة العالمية ​بريتني سبيرز​ قد دفع 2 مليون دولار من اجل تشويه سمعتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، الأمر الذي صدم الكثير من المتابعين الذين استغربوا تصرف والدها.
و كان قد قدم جايمي سبيرز التماساً إلى المحاكم، للحصول على وصاية "مؤقتة" طارئة على ابنته، حسب صحيفة "لوس أنجلوس تايمز"، وتم منحه هذه الوصاية وأعطي له الحق القانوني للإشراف على القرارات المتعلقة بممتلكات بريتني وصحتها، بما في ذلك التفاوض على صفقات تجارية، وتقييد من يمكنه رؤيتها.