شارك الممثل الأميركي ​مات دايمون​ في ​مهرجان كان السينمائي​ من خلال فيلم "​Stillwater​" ويعرض اليوم من خارج المسابقة. صوّرت معظم مشاهده في مارساي ويلعب دايمون أب أميركي يغادر أوكلاهوما ويأتي الى فرنسا ليدعم إبنته الموجودة في سجن فرنسي بتهمة ارتكاب جريمة تنكر أنها مسؤولة عنها.
ويواجه الأب مشكلة اللغة والإختلاف الثقافي والنظام القضائي المعقد ليحصل على براءة إبنته.
حضر مات الى فرنسا برفقة الممثلة الفرنسية ​كاميل كوتان​ والممثلين المشاركين في الفيلم الذي سوف يعرض في ٢٢ سبتمبر/أيلول ٢٠٢١. يذكر أن المخرج الأميركي توم ماكارثي حضر الى المهرجان للمرة الأولى.