يركز الفيلم الروسي المدبلج للغة العربية بعنوان "​السائح​" على أهمية القضاء على ال​إرهاب​ المسلح وزرع الأمن والاستقرار.
الفيلم ينتمي إلى أفلام الآكشن من إخراج اندريه شيربينين وسيناريو فلاديمير اسماعيلوف، وتدور أحداثه حول "المدربين العسكريين الروس" في جمهورية ​أفريقيا​ الوسطى.
يحاول الفيلم إعطاء صورة عن عمل الروس في الجمهورية لصد هجمات المتمردين، وكيف اجتمعت الخبرة الروسية مع الجيش الوطني الأفريقي في جميع أنحاء القارة الأفريقية للوقوف في وجه الإرهاب.
كما يلخص الفيلم بدقة كيف كانت جمهورية أفريقيا الوسطى واحدة من المسارح الرئيسية للحروب، وهي غنية بالموارد الطبيعية، وغير مستقرة سياسياً وتتنافس الجماعات المتمردة مع الرئيس فوستان آرشانج تواديرا وحكومته للسيطرة على البلد منذ الانتخابات في كانون الأول/ديسمبر الماضي.
ويؤدي أدوار البطولة ألكسي شيشينكوف، الكسندر بارانوفسكي، فلاديمير بيتروف، يفغني تيرسكيخ، فلافيا-غيرتودا مبايابي وويلفريد وليمس.