يستمتع لاعب كرة القدم البرتغالي ​كريستيانو رونالدو​ بوقته في مايوركا مع صديقته ​جورجينا رودريغز​ والأولاد، بعد خيبته جراء خسارة البرتغال في مباريات كأس أوروبا.
والتقط كريستيانو الصور مع أولاده أثناء إستلقائهم في الشمس، وجلس إبنه الأكبر الى جانبه، وانضم اليهم بعض الأصدقاء.
ونشر رونالدو الصور على صفحته الخاصة على موقع التواصل الاجتماعي، وعلق عليها قائلاً: "وقت للراحة مع أحبائي".
وكان فريق البرتغال خسر المباراة ضد بلجيكا 1-0 في الجولة الـ 16 بعد تسديد ثورغان هازرد هدفاً.
ويذكر أن كريستيانو كسر الرقم القياسي في أعداد المتابعين على صفحته الخاصة الذي تخطى 300 مليون متابع.