كشفت معلومات أنه سيتم إبلاغ الممثلة المصرية ​دلال عبد العزيز​ بوفاة زوجها الممثل المصري الراحل ​سمير غانم​، فور خروجها من المستشفى وعودتها إلى المنزل.
ووفق مصادر المستشفى الذي تتلقى فيه دلال العلاج، لن يتم إبلاغها في المستشفى خوفاً من أن تنتكس حالتها الصحية بعد التحسن الذي شهدته في الفترة الأخيرة، خصوصاً بعد إستطاعتها التحرك بشكل بسيط في غرفتها.
وأضافت المصادر أن في المستشفى تعليمات للطاقم الطبي، بعدم الحديث مع دلال في أي شأن يخص زوجها الراحل، وإن سألت عنه تكون الإجابة واحدة بأنه "يعاني من نفس مرضها، وممنوع من الزيارة أو التواصل، كما أن حالته تشهد بعض التحسن".
يذكر أن سمير غانم توفي في أيار/مايو الماضي عن عمر ناهز 84 عاماً، متأثراً بإصابته بفيروس ​كورونا​.