كشفت مصادر من داخل المستشفى الذي تمكث فيه الممثلة المصرية ​دلال عبد العزيز​ جرّاء مضاعفات فيروس "​كورونا​" ومعاناتها من نقص الأوكسجين، عن رسالة مؤثرة بعثتها إلى زوجها الممثل المصري الراحل ​سمير غانم​، من دون أن تعرف بموته.
وأكدت المصادر أن دلال تطلب أوراقاً للكتابة عليها في الأوقات التي تتحسّن فيها حالتها الصحية، موضحةً أنها كتبت على واحدة من هذه الأوراق رسالة مؤثرة لزوجها الراحل سمير غانم قالت فيها: "إن أكثر ما يؤلمني ليس المرض، ولكن الألم الذي يشعر به سمير من نفس المرض".
ودلال لا تعرف بخبر وفاة زوجها حتى الآن، بناءً على طلب أسرتها من إدارة المستشفى عدم إبلاغها بأي خبر عن صحة سمير غانم، إضافة الى منع أي وسيلة إعلامية من الوصول إليها حتى لا يتسرب الخبر إليها.
يذكر أن الممثل سمير غانم توفي عن عمر ناهز 84 عاماً، متأثراً بإصابته بالفيروس، وشُيّعت جنازته من مسجد المشير في التجمع الخامس، وشارك فيها عدد كبير من النجوم.